عدد سكان طرابزون التركية | المدينة الساحليّة النابضة

عدد سكان طرابزون التركية المدينة الساحليّة النابضة

بالنظر إلى عدد سكان طرابزون ، يمكننا الحصول على فهمٍ أفضل لحجم البيئة الاجتماعيّة والاقتصاديّة في هذه المدينة الساحليّة، التي تُعد مركزاً سياحيّاً رئيساً بين الولايات التركيّة، بسبب ازدحامها بالمعالم السياحيّة الشهيرة، التي نالت اهتمام السياح وإعجابهم بها.

فضلاً عن تمتّع المدينة بمناخٍ معتدلٍ على مدار العام، ناهيك عن جمال غاباتها وبحيراتها وشاطئها البديع، ما جعلها أيضاً وجهةً مثاليّةً للسكن، ومناسبةً للعيش بين أحضان الطبيعة والاستمتاع بالحياة فيها.

وفي هذا المقال من مدن العقارية سنطلعكم على تفاصيل هذه الولاية الساحليّة الجميلة، من حيث المساحة، وعدد سكان طرابزون، والمناخ، بالإضافة إلى ذكر معالمها التاريخيّة، وسبب الرغبة المتزايدة من رجال الأعمال وأصحاب المال للاستثمار فيها.

 

معلومات عن مدينة طرابزون

تتباهى ولاية طرابزون بغناها بالطبيعة الغنّاء، وبكثرة المعالم السياحيّة فيها، فهي إحدى أكثر المدن تفضيلاً لدى السياح والمستثمرين الأجانب، ولا سيما العرب منهم، وإليكم أبرز المعلومات عن هذه المدينة النابضة بالحياة.

 

1- موقع طرابزون

تحتلّ منطقة طرابزون قطعةً من الأرض على ساحل البحر الأسود؛ أي في شمال شرقي تركيا، لذلك تمتّعت منذ القدم بأهميّةٍ كبيرةٍ لدى ملّاحي البحر الأسود، فقد مثّلت نقطة رجوعٍ يلجؤون إليها في ظل الظروف الجويّة السيّئة.

 

2- عدد سكان طرابزون ومساحتها

تمتّد ولاية طرابزون على مساحةٍ واسعةٍ قدرها 4 آلاف و685 كلم2، وتشغل التلال فيها ثلثي المنطقة، فيما تحتل الهضاب مساحة 22.4% من المساحة الكاملة للمقاطعة.

 

كم عدد سكان طرابزون التركية؟
كم عدد سكان طرابزون التركية؟

 

ووفقاً للبيانات الصادرة عن معهد الإحصاء التركي سنة 2022، فقد بلغ عدد سكان طرابزون 816 ألف نسمة و684، بكثافةٍ سكانيّةٍ قدرها 174 نسمة/كلم2، ومعظم هؤلاء السكان من الأتراك واليونانيّين البنطيّين.

 

3- تاريخ مدينة طرابزون

يعود تاريخ تأسيس المدينة إلى القرن الثامن قبل الميلاد، وتروي آثارُها حكايات الحضارات التي تعاقبت عليها، لا سيما وأنّها حُكمت من أممٍ مختلفة، بمن فيهم: الإغريق، والرومان، والمسلمين العثمانيين.

إذ استطاع السلطان يزيد الثاني فتح مدينة طرابزون، ووضع ابنه سليم الأول حاكماً عليها، في القرن السادس عشر الميلادي.

 

4- المناخ في مدينة طرابزون

يتفرّد الطقس في طرابزون بكثرة هطول الأمطار؛ إذ يتأثر مناخ المدينة بمناخ البحر الأسود، فيتّسم بأجوائه الدافئة والرطبة صيفاً، والبرودة والرطوبة في الشتاء، وعادةً ما يتساقط الثلج بين شهري كانون الأول وآذار، مع درجات حرارة متدنيّةٍ تصل لـ5 درجات مئويّة.

 

5- المعالم السياحيّة في طرابزون

تشتهر طرابزون بكثرة معالمها التاريخية، التي يقصدها السيّاح كلّ عام من جميع أنحاء العالم، ومن أشهر هذه المعالم:

 

1- جامع ومتحف آيا صوفيا طرابزون

بُني مسجد آيا صوفيا في طرابزون عام 1461 ميلادي، في منطقة أورتا حصار، ضمن موقعٍ فريدٍ على تلّةٍ تُطلّ على البحر الأسود.

وجديرٌ بالذكر أنّ المسجد يتزيّن بكثيرٍ من الصور والزخارف على جدرانه، وقد تحوّل في فترة من الزمن لمتحفٍ بصورةٍ غير قانونيةٍ، حتّى أعيد افتتاحه للعبادة سنة 2013م.

 

2- قلعة طرابزون

يعود تاريخ الأسس التي بنيت عليها قلعة طرابزون إلى الإمبراطورية البيزنطية، وهي حصنٌ عثمانيٌ، يمتدّ من تلةٍ مشرفةٍ على المدينة وحتّى شاطئ البحر الأسود؛ ولذلك تحظى القلعة بإطلالةٍ استثنائيةٍ على الساحل، ناهيك عن عمارتها الإسلاميّة الفريدة، وطبيعتها البديعة، وأشجارها الكثيفة.

 

3- بحيرة أوزنغول

تبعد البحيرة 96 كلم عن مركز مدينة طرابزون، وتقع في وادٍ بين المرتفعات الجبليّة، وهي أجمل بحيرات الشمال التركي، وقد كانت رؤيتها والتمتّع بجمالها وسحرها البديع من أهم الأسباب التي تجعل السياحة في طرابزون ضمن مخططات معظم القادمين إلى تركيا.

 

بحيرة أوزونغول في طرابزون
بحيرة أوزونغول في طرابزون

 

4- بحيرة سيراجول

بحيرةٌ جميلةٌ، تقع بين مجموعةٍ من الجبال الخضراء ذات الأشجار الكثيفة، وتصبّ فيها مجموعةٌ من الجداول القادمة من السفوح الجبليّة. تقع البحيرة على مشارف مركز المدينة، إذ تبعد عنه 12 كلم فقط، وهي أحد الأماكن المفضلة لقضاء وقتٍ ممتعٍ بجانب مركز مدينة طرابزون.

 

5- قصر أتاتورك

بُني القصر عام 1903م، على يد المعماريّ اليوناني قسطنطين كاباجيانيدي، في موقع قريبٍ عن مركز المدينة، ويفصل بينهما 5 كلم فقط. يتفرّد القصر بهندسة بنائه المثيرة للإعجاب، وحدائقه الغنّاء، فضلاً عن الأثاث الأثري الذي يعود لبدايات القرن العشرين.

 

مميّزات السكن في مدينة طرابزون

عملت الحكومة التركيّة على توفير بيئةٍ مناسبةٍ للعيش والسكن في ربوع هذه المدينة الجميلة، وذلك أدّى إلى زيادةٍ ملحوظةٍ في عدد سكان طرابزون منذ سنة 2012، نظراً لتمتّعها بمقوّمات حياةٍ هانئةٍ ومريحة، ومن أهمّ هذه المميّزات:

  • مدينة طرابزون منطقةٌ سياحيّة، تشهد إقبالاً هائلاً من السيّاح في كلّ عام.
  • تتوفّر فيها أنواع الخدمات والمرافق الحيويّة كافّة.
  • تكثر في المدينة المراكز التعليميّة والصحيّة والمنتجعات السياحيّة.
  • تمتلك طرابزون بنيةً تحتيةً حديثةً.
  • كما تحوي شبكة طرق ومواصلات قويةً وواسعة.

 

أفضل المناطق للسكن في مدينة طرابزون

إليك أفضل 5 مناطق للسكن في طرابزون:

 

1- منطقة يومرا

تعد منطقة يومرا خياراً مثاليّاً لشراء شقة في طرابزون؛ نظراً لاحتوائها على عديد من المراكز الحيوية، كالجامعات والمستشفيات، فضلاً عن ضمّها لمول جواهر أحد أهم المولات في طرابزون.

 

2- منطقة أورتا حصار

تمتلك هذه المنطقة موقعاً جيّداً في مركز مدينة طرابزون، وتكثر فيها المعالم والآثار التاريخيّة، ناهيك عن ضمّها لمختلف المؤسّسات الخدميّة. وتتفرّد أورتا حصار بمشاريعها العقاريّة الحديثة، فضلاً عن احتوائها على عددٍ جيّدٍ من الأحياء الراقيّة.

 

3- منطقة أرسين

تقع المنطقة في وسط المدينة على الواجهة البحرية، وتتفرّد بإطلالةٍ رائعةٍ على البحر الأسود، كما تضمّ مجمّعاتٍ سكنيّةً رفيعة المستوى داخل مساحاتها الشاسعة، فضلاً عن افتتاح عددٍ من المرافق السياحيّة على طول شاطئها خلال السنوات المنصرمة.

 

4- منطقة ماتشكا

إذا كنت من محبي العيش في أحضان الطبيعة، فإن شراء عقار في طرابزون وتحديداً في منطقة ماتشكا فرصةٌ مثاليّة؛ نظراً لتمتّعها بطبيعةٍ ساحرةٍ وخلّابةٍ، وتوفيرها للهدوء والراحة والسكينة، ناهيك عن أنّها أقدم منطقةٍ تاريخيةٍ في المدينة، فضلاُ عن مجاورتها لمنطقة دير صوميلا الشهيرة.

 

5- منطقة أكشبات

تعد أكشبات من المناطق الجيّدة للسكن؛ لا سيما وأنّها تتمتع بخدماتٍ متكاملةٍ، إذ يتوفّر فيها عددٌ من المراكز الخدميّة، كالمدارس والمراكز الطبيّة. فضلاً عن كونها تعجّ بالمطاعم والمقاهي الراقيّة ذات الإطلالات البحريّة. علماً أنّها تبعد 14 كلم فقط عن مركز المدينة.

 

الاستثمار العقاري في طرابزون

لا شك أنّ الاستثمار العقاري في طرابزون يمثّل الفرصة الذهبيّة لتحقيق المكاسب العالية للمستثمرين وأصحاب المال؛ نظراً لكونها مركزاً سياحياً يستقطب آلاف السياح سنوياً من جميع أنحاء العالم.

وقد ازداد الطلب على تملّك شقق للبيع في طرابزون؛ بفضل الارتفاع المستمر في أعداد الزوار الراغبين برؤيّة معالمها التاريخيّة، والاستمتاع بمشاهدة طبيعتها الخلّابة.

لذلك كان لا بدّ أن يستغلّ المستثمرون هذه الفرصة لشراء العقارات وتأجيرها للسيّاح في فترات الذروة.

 

أخيراً،

يسرنا في مدن العقاريّة أن نردّ على جميع تساؤلاتكم المتعلّقة بالاستثمار العقاري في طرابزون، وكيفيّة شراء شقّة فيها، كما نسعد بالاهتمام بمختلف التدابير المتعلقة باستخراج الجنسيّة التركيّة والجواز التركي، فراسلونا الآن.

 

تحرير: مدن العقاريّة©

المصدر: موقع بلدية طرابزون

 


 

أسئلة شائعة عن عدد سكان طرابزون

كم تبلغ المسافة بين مركز طرابزون وبحيرة أوزنغول بالباص؟

عادةً ما يستغرق الوصول بالباص إلى بحيرة أوزنغول ساعةً و40 دقيقةً، وقد الوقت أو يقصر تبعاً لسرعة الباص.

هل تملك طرابزون جامعاتٍ ومدارس دولية؟

بالتأكيد، تمتلك طرابزون عدداً لا بأس به من المراكز التعليميّة، مثل: جامعة كارا دينيز التقنية، وجامعة طرابزون، بالإضافة إلى مجموعةٍ من المدارس الخاصّة.

ما هو أفضل استثمارٍ في طرابزون؟

نظراً لكون طرابزون مدينةً سياحيّةً، فإن الأعمال في طرابزون ترتبط في الغالب بالمنشآت السياحيّة خلال أوقات السياحة، والتي تُستثمر عادةً من قبل رجال الأعمال، كافتتاح المطاعم والمنتجعات وغيرها.

كم ساعةً يستغرق الوصول من اسطنبول إلى طرابزون بالطائرة؟

في الغالب، يستغرق الوصول من اسطنبول إلى طرابزون ساعةً و40 دقيقةً.

الكلمات المفتاحية :

أعجبك الموضوع؟ شاركه بسهولة مع أصدقائك الآن!

مقارنة العقارات

قارن
 - 
Arabic
 - 
ar
English
 - 
en
French
 - 
fr
Russian
 - 
ru
محتاج مساعدة ؟